الأناضول: ارتفاع عدد ضحايا هجوم بوركينا فاسو إلى 160 قتيلًا

واغادوغو | جو-برس

لقي 160 شخصًا مصرعهم في هجوم مسلح استهدف قرية تابعة لإقليم ياغا شمالي بوركينا فاسو، يوم السبت، فيما تقول مصادر محلية إن الحصيلة مرشحة للارتفاع.

ونقلت وكالة الأناضول التركية عن مصدر أمني محلي لم تسمه، يوم الأحد، ان حصيلة قتلى التفجير وصلت إلى 160، مؤكدًا أن العدد مرشح للزيادة بالنظر إلى العدد الكبير للجرحى.

وأعلن المتحدث باسم الحكومة، أوسيني تامبورا، في بيان يوم الأحد، أن حصيلة قتلى هجوم السبت على قرية صلحان ارتفع إلى 132، قبل الكشف عن الحصيلة الجديدة.

وأضاف أن الهجوم أسفر أيضًا عن إصابة حوالي 40 شخصًا بجروح خطيرة.

وهذا الهجوم هو الأكثر دموية منذ بدء هجمات المسلحين في أبريل نيسان 2015 في بوركينا فاسو، بحسب وسائل إعلام محلية.

وكانت وكالة أنباء “AIB” المحلية في بوركينا فاسو ذكرت أن “إرهابيين” أغاروا، منتصف ليل الجمعة، على “صلحان”، وأطلقوا النار على القرويين.

من جانبه، أعلن رئيس البلاد روش مارك كابوري، الحداد الوطني 3 أيام تبدأ مساء السبت.

وتتعرض الدولة الواقعة في غرب إفريقيا، لهجمات متكررة من مسلحين أودت بحياة أشخاص عديدين خلال السنوات الـ 5 الماضية، وأدت إلى تشريد آلاف يواجهون الآن أزمة إنسانية خطيرة.

المصدر: الأناضول