مصر تنفي منع الخليجيات من الإقامة بالفنادق دون محرم

القاهرة | جو-برس

نفت وزارة الداخلية المصرية إصدار أوامر للفنادق بعدم السماح للمصريات والخليجيات (تحت 40 عامًا) بالإقامة دون محرم، وذلك على دعوى قضائية رفعها محاميان مصريان لتمكين النساء من هذا الحق.

ورفع محاميان مصريان دعوى قضائية اتهما فيها وزارة الداخلية بالتمييز بعد تواتر انباء عن منع الفنادق والمنشآت السياحية المصرية منع دخول المصريات والخليجيات، دون الـ40 عامًا، دون محرم، خلال إجازة عيد الفطر الماضي.

ولا يوجد قانون صريح يمنع النساء من هذا الحق. وينص الدستور المصري على المساواة بين الجنسين وتجريم التمييز.

وتناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مزاعم بشأن امتناع الفنادق عن استقبال السيدات المعنيات، بناء على تعليمات أمنية.

وقالت وزارة الداخلية المصرية، عبر حسابها الرسمي على فيسبوك، يوم الثلاثاء، إنها لم تصدر أي تعليمات في هذا الصدد.

وكان المحامي هاني سامح، أحد مقيمي الدعوى، قال لموقع قناة “الحرة” الأمريكية، إنه سمع أخبارًا عن منع نساء مصريات وخليجيات من الإقامة في الكثير من فنادق البلاد، خلال عطلة عيد الفطر الأخيرة.

ووصف سامح هذه المزاعم باعتبارها “جريمة تمييز بحق المرأة لا تسقط بالتقادم، وتمثل انتهاكًا كبيرًا لحقوق النساء التي نص على عليها الدستور المصري.

وشدد المحامي المصري على أن ذلك الحظر ليس وليد الأيام الماضية وأنه كان يطبق بشكل وبآخر على مدار سنوات.

ويوم السبت الماضي، قررت محكمة القضاء الإداري المصرية تأجيل نظر الدعوى إلى 17 يوليو تموز المقبل.