صحيفة كويتية: الحكومة تتجه لإلغاء قرار إنهاء خدمة الوافدين فوق الـ60 عامًا

الكويت | جو-برس

قالت صحيفة “القبس” الكويتية إن وزارة القوى العاملة أرسلت إلى وزير التجارة والصناعة عبد الله السلمان، مقترحات بشأن منع تجديد أذونات العمل الخاصة بمن تجاوزا الـ60 عامًا من حملة شهادة الثانوية العامة، وذلك على وقع سجال متصاعد بشأن القرار الصادر أواخر العام الماضي.

ومن بين المقترحات التي طرحتها الوزارة إعادة تقييم رسم التجديد على ألا يتجاوز ألف دينار (3.326 دولار)، أو إلغاء القرار برمته.

ونقلت الصحيفة، يوم السبت، عن مصادر أنه مع الضغط الشعبي وتحرّك الحقوقيين والمجتمع المدني بات التوجه الأقرب هو إلغاء القرار.

ومن المتوقع أن يطال القرار 88.500 مقيم، وقد أثار انقسامًا داخل اللجنة الاستشارية العليا للهيئة العامة للقوى العاملة بشأن التعديلات والرسوم المطلوب إقرارها للسماح لهم بالتجديد.

وقالت الصحيفة إن ممثلي المجتمع المدني تحفظوا على مقترح يقضي بفرض رسم قدره 2000 دينار (6.650 دولار) إضافة إلى تأمين صحي مخصص لكبار السن، علاوة على تحفظ ممثل غرفة التجارة على الأمر ذاته.

يشار إلى أن القرار مطبق في بعض دول مجلس التعاون الخليجي منذ سنوات، ووفق بيانات جمعتها “القبس” من أنظمة سوق العمل الخليجية، فإن السعودية اشترطت تعيين اثنين من العمالة الوطنية في الشركة ذاتها مقابل كل مقيم تجاوز الـ60 عامًا، علاوة على النسبة المطلوبة في تعيين السعوديين.

أما الإمارات فاشترطت دفع 5 آلاف درهم (1.360 دولار) لتجديد إذن العمل لسنتين، إضافة إلى رعاية طبية وصحية على نفقة شركة العامل وشرط اللياقة الصحية، في حين حددت البحرين تأمينًا صحيًا خاصًا ورسومًا بقيمة 172 ديناراً بحرينياً (2465 دولار).

ويأتي القرار في إطار محاولات الحكومة الكويتية هيكلة القوى العاملة وذلك ضمن خطة أوسع لإعادة هيكلة التركيبة السكانية التي تسعى لتخفيض نسبة الوافدين بمعدل النصف خلال خمس سنوات.