وفاة الفنانة المصرية دلال عبد العزيز متأثرة بـ”تداعيات كورونا”

القاهرة | جو-برس

توفيت الفناة المصرية المعروفة دلال عبد العزيز، يوم السبت، عن 61 عامًا، وذلك بعد شهور من تدهور حالتها الصحية إثر إصابتها بفيروس كورونا.

ودخلت الفنانة الراحلة المستشفى أواخر أبريل نيسان الماضي، إثر إصابتها وزوجها الفنان الراحل سمير غانم بفيروس كورونا خلال تصوير مسلسل عرض في رمضان الماضي.

وبعد أسابيع من الإصابة، توفي الفنان سمير غانم، عن عمر ناهز 84 عامًا، متأثرًا بالفيروس.

وبعد إصابتها بالفيروس عانت الفنانة الراحلة تليفًا في الرئة، فضلًا عن إصابتها بتداعيات ما بعد كورونا، وهي حالة نادرة.

وكانت مصادر طبية قالت مؤخرًا إن حالة الفنانة المصرية تسوء مع استمرار بقائها داخل المستشفى، مشيرة إلى أنها قد تصاب بالاكتئاب.

وتدهورت الحالة الصحية لدلال عبد العزيز خلال الأيام الماضية حيث كانت رئتها تعمل عبر الأكسجين الخارجي.

وولدت دلال عبد العزيز في يناير كانون الثاني 1960 في محافظة الشرقية، ودخلت المجال الفني عام 1977، قبل أن تتزوج من الفنان الراحل سمير غانم سنة 1984 وتنجب منه الفنانتين دنيا وإيمي.

وقدمت الفنانة الراحلة عشرات الأعمال الفنية كان آخرها مسلسل “ملوك الجدعنة” الذي عرض في رمضان الماضي، والذي أصيبت وزوجها بالفيروس خلال تصوريره.

وكانت دلال عبد العزيز من أشهر الفنانات المصريات وقد حصلت على العديد من الجوائز خلال مشورها الفني.