“فيسبوك” تؤكد مواصلة حظر أي حساب تابع لـ”طالبان”

القاهرة | جو-برس

قالت شركة فيسبوك يوم الثلاثاء إن المنصة ستواصل حظر أية حسابات أو نشاطات داعمة لحركة طالبان الأفغانية التزامًا بقرار حظرها من قبل الولايات المتحدة الأمريكية.

وأكد متحدث باسم الشركة لقناة الجزيرة القطرية أن طالبان ممنوعة من خدماتها وأنه تم حظرها لبعض الوقت كمنظمة إرهابية بموجب قانون الولايات المتحدة وأنها محظورة بموجب سياسات المنظمات الخطرة.

وتم تصنيف طالبان كمنظمة إرهابية بموجب قانون الولايات المتحدة وتم حظرها من خدمات الشركة بموجب سياسات المنظمة الخطرة، بحسب المتحدث.

وأضاف المتحدث “هذا يعني أننا نزيل الحسابات التي تحتفظ بها طالبان أو بالنيابة عنها ونحظر الثناء عليها ودعمها وتمثيلها”.

وتابع “لدينا أيضا فريق متخصص من الخبراء الأفغان، وهم متحدثون أصليون باللغة الدارية والبشتوية ولديهم معرفة بالسياق المحلي، مما يساعد على تنبيهنا إلى القضايا الناشئة على المنصة”.

وأكد المتحدث أن فرق المنصة تراقب الوضع عن كثب أثناء تطوره ولا تتخذ أية قرارات بشأن الحكومة المعترف بها في أي بلد معين، ولكنها تحترم بدلًا من ذلك سلطة المجتمع الدولي في اتخاذ هذه القرارات “بغض النظر عمن يمتلك السلطة”.

المصدر: الجزيرة