خلال اجتماع بالقاهرة.. مصر وقطر تبحثان التعاون في مجال النقل البحري

القاهرة | جو-برس

قالت وزارة النقل المصرية يوم الأربعاء إن الوزير كامل الوزير التقى نظيره القطري جاسم السليطي، وبحث معه سبل التعاون في مجال النقل البحري.

وأوضحت الوزارة ان الوزير أشاد بنتائج اجتماعات الدورة الـ34 لمجلس وزراء النقل العرب، وبروح التعاون والإخاء بين كافة الدول العربية.

كما أشاد الوزير المصري بـ”تسابق كافة الدول لتعزيز أوجه التعاون بما يخدم مصلحة المواطن العربي”.

ورحب الوزير بإمكانية التعاون مع القاهرة في مجال النقل البحري حيث يتم تنفيذ خطة شاملة لتطوير منظومة النقل البحري والتطوير الشامل لكافة الموانئ المصرية.

وقال الوزير إن تمصر تسعى لأن تصبح لمركز للتجارة العالمية واللوجيستيات.

وأوضح أن ميناء “السخنة” من الممكن أن يشكل مثالًا متميزًا للتعاون المشترك خاصة مع استكمال أعمال التطوير الشامل للميناء ليضاهي أحدث الموانئ العالمية.

وتسعى مصر لأن يكون ميناء “السخنة” أكبر ميناء محوري بالبحر الأحمر يخدم حركة التجارة بين جنوب وشرق آسيا وجنوب وغرب أوروبا وشمال إفريقيا، بحسب الوزير.

ودعا وزير النقل المصري نظيره القطري لحضور معرض “النقل الذكي” الذي ستنطلق فاعلياته بالقاهرة  في 7 نوفمبر تشرين المقبل، بمشاركة كبريات الشركات العالمية المتخصصة في مجال النقل.

من جهته،  شدد وزير النقل القطري على “أهمية التعاون” بين القاهرة والدوحة في مجالات النقل ومن ضمنها النقل البحري.

ولفت السليطي إلى أن اهتمام الحكومة القطرية بـ”تطوير الموانئ البحرية مثل ميناء حمد وفقًا لأحدث النظم العالمية مع إنشاء شركة لإدارة وتشغيل الموانئ.

ووجه وزير النقل القطري الدعوة لنظيره المصري لزيارة الموانئ البحرية القطرية بهدف دفع التعاون المشترك بين البلدين.