تضم 15 شخصًا.. صحيفة تركية: أنقرة أوقفت شبكة تعمل لصالح “الموساد”

أنقرة | جو-برس

​قالت صحيفة “صباح” التركية، يوم الخميس، إن المخابرات التركية أوقفت شبكة تعمل لصالح “الموساد” الإسرائيلي، مشيرة إلى أنها تضم 15 شخصًا من أصول عربية.

وأشارت الصحيفة، الموالية لحكومة أنقرة، إلى أن الشبكة كانت تجمع معلومات عن مناهضي الاحتلال الإسرائيلي المتواجدين في تركيا، سواءً من المواطنين أو المقيمين.

واستمرت العملية عامًا كاملًا وأسفرت عن كشف أعضاء كلهم من أصول عربية، وأشارت لهم الصحيفة التركية بحروف أبجدية هي “أ ب” و”أ ز”.

وقالت الصحيفة إن المتهمين التقوا بضباط في الموساد في عدد من المدن الأوروبية والإفريقية وسلموهم معلومات عن مواطنين ومقيمين يناهضون الاحتلال الإسرائيلي، مقابل المال.

وتم القبض على أعضاء الشبكة الـ15 في السابع من الشهر الجاري، وبعد انتهاء التحقيقات سيتم إعداد مذكرات اتهام بحقهم.

وقامت الخلية، على مدار عام كامل بجمع معلومات حول طرق دخول الفلسطينيين إلى الجامعات في تركيا، ونوع الإمكانيات والتسهيلات التي قدمتها الحكومة التركية والبلديات للفلسطينيين.

وحوّلت الشبكة المعلومات التي جمعتها إلى تقارير استخباراتية في ملفات أرسلت سرًا إلى مسؤولي الموساد في الخارج، باستخدام برامج التشفير على الإنترنت.

وأجرت الشبكة أيضًا بحثًا عن مختلف الجمعيات والمنظمات العاملة في تركيا، وقدمت المعلومات التي حصلت عليها إلى ضباط الموساد.

وأوقفت السلطات التركية مؤخرًا 6 مواطنين روس وأوزبكيين في عمليات أجرتها الشرطة في إسطنبول وأنطاليا، بتهمة التجسس العسكري.

وفي 2019، قالت أنقرة أنها أوقفت شبكة تجسس كانت تعمل في جمع المعلومات على الناشطين العرب المتواجدين في تركيا لصالح الإمارات. ​