أوباما: أميركا والعالم يمران بـ”نقطة تحوُّل” والبعض يستخدم “سياسة الانحطاط”

واشنطن | جو-برس

قال الرئيس الأميركي الأسبق باراك أوباما إن أميركا والعالم يمرّان بـ”نقطة تحوُّل”، مشيرًا إلى أن البعض يمارس سياسة الانحطاط والانقسام والصراع.

وأضاف الرئيس الديمقراطي الأسبق في تجمع بمدينة ريتشموند قبيل انتخاب حاكم ولاية فيرجينيا “هناك تيار يمارس سياسة الانحطاط والانقسام والصراع”.

لكن الخبر السار، برأي أوباما، أن هناك طريقة أخرى يمكن للأميركيين من خلالها أن يتعاونوا ويحلوا المشاكل الكبيرة.

وتابع “هذا قرار أعتقد أنه سيحدد ليس فقط مسار السنوات المقبلة، ولكن أيضًا العقود المقبلة من تاريخ البشرية”.

وقال أوباما إن الأمر يتعلق بتحديد نوع الديمقراطية التي سيرثها الجيل المقبل، محذّرًا من “العودة إلى الفوضى التي تسببت في الكثير من الأضرار”.

“فورين أفيرز”: بايدن مطالب بوقف إدمان واشنطن للحرب فعلًا لا قولًا

وكان أوباما يتحدث في مؤتمر لدعم زميله في الحزب الديمقراطي تيري مكوليف ضد المرشح الجمهوري المدعوم من ترامب جلين يونجكين لمنصب حاكم ولاية فرجينيا.

وقد قال أمام بضع مئات من الناشطين إن يونغكين سيلغي مناصب تدريس ويحد من الوصول إلى إمكانية الإجهاض ويدعم تصريحات ترامب الذي يزعم أن الانتخابات الرئاسية سرقت منه.

وتابع “إنه يتهم المدارس بغسل دماغ أطفالنا. كما قال إنه يريد تفحّص آلات التصويت التي استخدمت في الانتخابات الرئاسية الأخيرة… ويفترض بنا أن نصدق أنه سيدافع عن ديمقراطيتنا؟”.

وتجري الانتخابات في الثاني من نوفمبر تشرين الثاني المقبل، وتعتبر اختبارًا مبكرًا للتوجه الانتخابي على مستوى البلاد في غضون عام من انتخابات الكونغرس الأمريكي.

وتتوقع استطلاعات الرأي سباقا متكافئا بين المرشحين.

ويدعم الرئيس الأمريكي جو بايدن وغيره من الديمقراطيين البارزين أيضًا مكوليف في الحملة الانتخابية في ولاية فرجينيا المتاخمة لعاصمة واشنطن.

المصدر: وكالات